خواطر وكلمات ابراهيم اصلان وقصه نشأته ووفاته

كتابة: هبه ابراهيم - آخر تحديث: 29 أبريل 2024
خواطر وكلمات ابراهيم اصلان وقصه نشأته ووفاته

سأقدم لكم قصه حيات ابراهيم اصلان الذي ولد في مدينه طنطا ولكنه قضي قصه شبابه ف القاهره وكان ابراهيم اصلان مشاغبا لم يهمه التعليم فادخلوه اهله الي مدرسه لتعليم السجادولكنه تركها وفر للعمل كابوسطجي وهذه الوظيفه هي التي الهمته للكتابه للمزيد زورو موقعنا موقع لحظات لمعرفه باقي قصه اصلان ومشاهده كل مايخص الشعر والقصص

حياته ونشأته إبراهيم أصلان

قصه حيات ونشأته ابراهيم اصلان

ولد الكاتب الصحفي إبراهيم أصلان في مدينة طنطا تحديداً في قرية شبشير الحصة ولكنه قضى شبابه وصباه في القاهرة منذ صغره وأهله كانوا يرغبون في أن يتعلم ليكون شيئاً كبير في المستقبل، والتحق كاتبنا بكتاب القرية لحفظ القرآن الكريم ولكن كان أصلان مشاغباً لم يهمه التعليم وعندما لاحظ أهله ذلك أدخلوه مدرسة صناعية لتعليم صناعة السجاد

ولكنه تركها هي الأخرى وفر للعمل بالبريد كبوسطجي يقوم بتوصيل الرسائل للبيوت وكأن الله سبحانه وتعالى جعله يختار هذا الطريق ليصبح نجماً لامعاً في سماء الكتابة حيث أن هذه الوظيفة هي التي ألهمته بالكتابة والإقبال عليها فمن خلال عمله بالبريد استطاع تأليف وكتابة مجموعة قصصية تحمل عنوان “وردية ليل”.

وبعد ذلك تعرف كاتبنا على الكاتب الكبير يحيى حقي الذي كان يشجعه دوماً على ممارسة الكتابة من خلال نشر ما يقوم بتأليفه في مجلة “المجلة” الذي كان حقي رئيس تحريرها في ذلك الوقت وعند بداية نشر أعماله أعجب بكتاباته ومؤلفاته جيل عصره بأكمله وتعتبر روايته “مالك الحزين” وهي تعد أول رواية له السبب الأساسي والرئيسي في شهرته.

عمل إبراهيم أصلان بجريدة الحياة اللندنية كرئيس للقسم الأدبي لها وعمل أيضاً بالهيئة العامة لقصور الثقافه

خواطر ابراهيم اصلان

  • بعض من خواطر وكلمات ابراهيم اصلان

 

  • أشكال التعبير وصيغ التواصل من حولنا لا أول لها ولا أخر ، الإيماءة رسالة ، وفي نبرة الصوت رسالة وفي إرتفاع قوس الحاجب رسالة وفي إزاحة المرأة لشعرها من جانب الوجه رسالة ،وفي الصمت رسالة ، ونحن نتلقى رسالة كاملة من نظرة عابرة #إيقاع”
  • على الواحد أن يعيش ويراقب ما شاء، شرط أن يحرص على بقاء مسافة بينه وبين الواقع، مسافة يأمن معها ألا ينكسر قلبه”
    ― إبراهيم أصلان, خلوة الغلبان
  • إن تلك الحكايات الصغيرة العابرة التى نتبادلها طيلة الوقت، فى كل مكان، هى ما يجمع بيننا، وما يبقينا على قيد الحياة.”
    ― إبراهيم أصلان
  • جلس فى الصالة يتأمل السيجارة ويدخن ويفكر كيف انه زمان عندما تساقطت بعض أسنانه كان توقف عن الضحك بفم مفتوح واكتفى بالابتسام
    وعندما خلا فمه تماما من الاسنان اصبح يضحك بفم مغلق ويستخدم عينيه وبقية ملامحه فى التعبير عن لحظات الانبساط التى تصادفه”
    ― إبراهيم أصلان

هناك طيلة الوقت كتاب وهناك كتبة وهناك مُستكتبون والكل يكتب.

الغدر لما حكم، صبح الأمان بقشيش والندل لما احتكم يقدر ولا يعفيش.

رفاق الشباب يحتفظون في الذاكرة بصورتهم التي فارقونا عليها إنهم يظلون شبابا كما هم مهما انصرم من الأعوام حتى تلتقيهم، حينئذ ندرك نحن ما صِرنا عليه.

الانسان كلما تقدم فى العمر فوجىء باشياء لم تكن فى باله أيام الشباب.

جلس فى الصالة يتأمل السيجارة ويدخن ويفكر كيف انه زمان عندما تساقطت بعض أسنانه كان توقف عن الضحك بفم مفتوح واكتفى بالابتسام وعندما خلا فمه تماما من الاسنان اصبح يضحك بفم مغلق ويستخدم عينيه وبقية ملامحه فى التعبير عن لحظات الانبساط التى تصادفه.

أينما وليت ثمة وجه للحزن ودعوة للغضب أينما وليت، ثمة وجه للوطن.

الجوائز التي حصل عليها ابراهيم اصلان

الجوائز التي حصل عليها ابراهيم اصلان علي مدار فتره حياته

حصل إبراهيم أصلان على مجموعة من الجوائز وذلك تقديراً وتكريماً له ولمجهوداته الأدبية الرائعة ومن بين هذه الجوائز جائزة كفافيس الدولية، جائزة ساويرس، جائزة طه حسين التي حصل عليها من جامعة المنيا وأخيراً جائزة الدولة التقديرية في الآداب التي حصل عليها في عام 2003 – 2004 على التوالي.

رأي ابراهيم اصلان ف روايه حيدر

راي ابراهيم اصلان ف الروايه التي كتبها حيدر وتعليقه عليها

قام الكاتب السوري حيدر حيدر بتأليف وكتابة رواية تحت عنوان “وليمة لأعشاب البحر” إلا أن قام إبراهيم أصلان بالتعاون مع مجموعة من الكتاب والمفكرين والأدباء للثورة على هذه الرواية حيث أنها رواية كما يقولون تدعو إلى الكفر والإلحاد فهي رواية تحث وتحرض الشباب المصري إلى الخروج عن الآداب العامة دون وضع أي اعتبار لتعاليم ومبادئ وقيم الأديان السماوية

وفاه ابراهيم اصلان

 

توفي الكاتب الصحفي الكبير إبراهيم أصلان في مصر وكان ذلك في عام 2012 عن عمر يناهز ستة وسبعون عام بعد أن ترك لنا أعمالاً أدبية تشهد على عظمة فكره وروعة أسلوبه رحم الله كاتبنا الذي غادرنا ولكن أعماله ستظل خالدة في نفوسنا..

 

ساقدمت لكم حيات ابراهيم اصلان وكل مايدور حولها ونشأته ورأيه ف روايه حيدر وان توف ومتي وعن عمر يناهز كم سنه للمعرفه عن حيات الشعراء والادب والقصص تابعو موقعنا موقع لحظات

التالي
خواطر عن الظلام – كلمات حزينة عن الظلام
السابق
عيد النصر في روسيا